أنا ونفسي.. خاطرة

الكاتب: محمد السقاف | يوم: 24 فبراير 2009 | التصنيف: خواطر , فكر | 29,784 قراءة | طباعة

تسحرني نسيمات الهواء بعبق البحر من على الشرفة، لتطربني أصوات زقزقة العصافير ممتزجة بتلاطم الموج، فيأسرني شعور بالعمق في قلب هذا البحر وسحاب ذاك الأفق، ليعيدني قدح قهوتي إلى حيث أنا، راسما الابتسامة على شفتي.. وأغمض عيني لأبقي ما مر بي في أعماق نفسي، ومن هنا كتبت خاطرتي أنا ونفسي..

شخص لا أراه..

عندما سألت أصدقائي أن يصفوا أنفسهم في مقال سابق، نسيت أن أذكر بماذا أجبتهم حينها، فقد قلت واصفا: عقل وقلب وروح.. فسعيت أن يكون عقلي ذا فكر صحيح متزينا بالروية التامة في الأمور، ودونما شك جعلت لساني من وراء قلبي، وأما قلبي فكلفته دوام الفكر الباحث عن الحكم والأسرار من حولي، وأما الروح فأطلقتها حرة، جناحاها حسن النية وجميل المقصد ..

ومع مضي الوقت، أصبحت أجد فرصة أكبر للاستماع لداخلي لا مجرد السماع، فأفهم مايدور وما المفترض أن يكون تصرفي وجوابي، يقول الشاعر :

ما كلُّ قول له جوابُ    ** جوابُ ماتكرهُ السكوتُ

لحظات التأمل العميق تلك، جعلتني شارد الذهن في فترات، ومنفعلا مضربا في لحظات أخرى، تتبادرها النفس والفكر والطموح وقوة الروح، تلك الاضطرابات تدفعني بقوة للبحث عن بعد رابع.. بعد أكثر عمقا وأشد غموضا، إنه “السر“..

زوبعة!!

تنوع القوى وتضارب مساراتها أدى لزوبعة تعصف بما حولها، ليتَ شعري فقد كانت من الداخل، تذكرت المقولة: داوها بالتي كانت هي الداء، فبحثت عن قوة تسكن هذه الزوبعة تفوقها قوة وقدرة، فتذكرت عبارة أحدهم عندما سأل: أي الطعام أشهى؟ فقال: لقمة طيبة من ذكر الله.. وكيف أنهم بدءا يصبرون عليه فيصيرون لايصبرون عنه..

مابين طرفة عين..

مابين طرفة عين وانتقالتها ** يحول الله من حال إلى حالِ

اطمئنان القلب بذكر مولاه، ألزمه السكينة والصمت، ما حداه للسكون وتحريك الشجون، حتى وجد نقطة الاستقرار، من داخله وعمقه الخاص به، ترتسم ابتسامة قد لاتظهر على المحيا، ولكنها باردة عذبة تسري في العروق تشعره بالسعادة والرضا، كم هو جميل أن يكون لنا مركبا نجدف بأيدينا لتحريكه، ولكن إذا توفرت المحركات فلابد من الاستفادة منها لتسريع الخطوات، ومتى استقرت الرؤية التضح المسار، وحان وقت الإنطلاق..

فروحي وريحاني إذا كنت حاضرا

وإن غبت فالدنيا علي محابسُ

ففيك صحبت العيشَ والعيشُ ناعمٌ

وفيك سكبتُ الدمع والربعُ آنسُ

إذا لم أنافس في هواك ولم أغر

عليكَ ففيمن ليتَ شعري أنافسُ

كتبت مقدمة مقالي على شرفة غرفتي، ووضعت فقراته على متن الطائرة، وكتبته اليوم قبل أن أسافر مجددا، سأترك نفسي للهوى.. هوى الفرص ونسماته وليس هوى نفسي.. واضعا نصبَ عيني دوما، أن ” نية المؤمن خير من عمله” ..

محمد السقاف

مواضيع ذات صلة:

  1. طعم النجاح.. خاطرة
  2. خاطرة على متن الطائرة
  3. خاطرة: ألا يا بحر
  4. أمطرت، لتُبللَ قلبي
  5. الانفتاح المعلوماتي.. وفرة أم فورة !!

الكاتب: محمد السقاف | يوم: 24 فبراير 2009 | التصنيف: خواطر , فكر | 29,784 قراءة | طباعة
  • del.icio.us
  • Google Bookmarks
  • Technorati
  • MySpace
  • PDF
  • RSS
  • Yahoo! Bookmarks
  • email
  • Facebook
  • Twitter

التعليقات:

أضف تعليق | عدد التعليقات: (27)

  1. شجون .. قال:

    خاطرة رائعة وأسلوب أروع .

    خاطرة .. جعلت هذين التوأمين أنا ونفسي تتراقصان في الأرض الرحيبة ..

    خاطرة .. جعلت تسوق العاصفة وهي تهز الحياة كلها بإبتسامة ..

    تنبسط الروح محلقة في السماء دون حدود , فليس ثمة نهار ولا ليل

    ولا شكل ولا لون لا شيء سوى النقاء ..!! هناك حيث الأفق .

    Hot debate. What do you think? Thumb up 7 Thumb down 4

    • الأخت شجون .. أسعدني تعليقك وأن وجدت لكلماتي صدى بين أسطرك..

      موفقة إن شاء الله ..

      Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 7 Thumb down 2

    • مجروح منگ Y قال:

      شجون .. قال:
      25 فبراير 2009 الساعة 10:44 ص
      خاطرة رائعة وأسلوب أروع .

      خاطرة .. جعلت هذين التوأمين أنا ونفسي تتراقصان في الأرض الرحيبة ..

      خاطرة .. جعلت تسوق العاصفة وهي تهز الحياة كلها بإبتسامة ..

      تنبسط الروح محلقة في السماء دون حدود , فليس ثمة نهار ولا ليل

      ولا شكل ولا لون لا شيء سوى النقاء ..!! هناك حيث الأفق .

      الخاططره رووعه مشاءالله ..
      ننتظر االمزيييييد

      Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 5 Thumb down 0

    • مجروح منگ Y قال:

      خاطره روعه مشاءالله

      تقييم التعليق: Thumb up 1 Thumb down 1

  2. آلاء قال:

    رائع ياسيد ..
    شكرا على حالة الصفاء الي عشتها بقراءة الخاطرة ..
    المسجد جميل ..مااسمه ؟
    شكرا على هذه الخاطرة الجميلة

    تقييم التعليق: Thumb up 4 Thumb down 2

  3. الأخت آلاء.. كما يقال: المحاسن أعين المحاسن..

    شكرا لتعليقك، والمسجد الذي بالصورة هو: مسجد الشيخ زايد بن سلطان رحمه الله “أبوظبي”.

    تقييم التعليق: Thumb up 3 Thumb down 1

  4. آلاء قال:

    ادهشتني الصور .. شاهدت التراث الاسلامي العريق ..
    شكرا لكم..

    Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 4 Thumb down 0

  5. مها قال:

    جزاك الله خير ، كم أحب لحظات التأمل والحديث مع النفس خاصة على الشاطئ
    (تسحرني نسيمات الهواء بعبق البحر من على الشرفة، لتطربني أصوات زقزقة العصافير ممتزجة بتلاطم الموج، فيأسرني شعور بالعمق في قلب هذا البحر وسحاب ذاك الأفق،)
    أممم ، يبدو لي أن برنامجك التمثيلي ( سمعي حسي ) أليس كذلك ؟ <<< وش لقفك

    تقييم التعليق: Thumb up 4 Thumb down 1

  6. زينب قال:

    السلام عليكم واشكر كل المشاركين انه موقع في منتهى الروعة واتمنى دوما الجديد

    Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 4 Thumb down 0

  7. طارق الجنيدي قال:

    يعطيك الف عافيه محمد السقاف

    اخوك طارق الجنيدي وحاب اتواصل معكم اذا تسمحون لنا

    تحياتي

    طارق الحنيدي

    تقييم التعليق: Thumb up 1 Thumb down 1

  8. الأخت مها.. لم أجرب اختبار البرنامج التمثيلي ولكن فعلا أعتقده كذلك :)

    تقييم التعليق: Thumb up 2 Thumb down 1

  9. الأخت زينب.. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

    شكرا لتواجدك وإطرائك، موفقة إن شاء الله..

    تقييم التعليق: Thumb up 1 Thumb down 0

  10. الأخ الكريم طارق الجنيدي.. أهلا ومرحبا بك ويسعدني تواصلك..

    تقييم التعليق: Thumb up 2 Thumb down 2

  11. Ameen قال:

    خاطرة جميلة
    وفي انتظار ما يحرك السر 

    تقييم التعليق: Thumb up 2 Thumb down 0

  12. الأخ الكريم Ameen شكرا لتعليقك..

    اكتشاف السر أهم أم تحريكه أم معرفة الدافع وراء ذلك..

    تساؤلات تبحث عن إجابة في كوامننا قبل كوامن الآخرين..

    موفق بإذن الله..

    تقييم التعليق: Thumb up 3 Thumb down 0

  13. عهود الرفاعي قال:

    ” نية المؤمن خير من عمله”

    رآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآئع ماكتبتِ

    خآطرهِـ في قمه الروعهـِ

    حمآك ربيُ.~×

    تقييم التعليق: Thumb up 2 Thumb down 0

  14. هنادي قال:

    بصراحه عندك جزاله في الاسلوب والتراكيب

    تقييم التعليق: Thumb up 0 Thumb down 0

  15. ” نية المؤمن خير من عمله”

    رآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآئع ماكتبتِ

    خآطرهِـ في قمه الروعهـِ

    حمآك ربيُ.~×

    الأخت عهود الرفاعي.. شكرا لكلماتك الطيبة..

    دعائي لك بالتوفيق والنجاح.

    تقييم التعليق: Thumb up 3 Thumb down 1

  16. بصراحه عندك جزاله في الاسلوب والتراكيب

    الأخت هنادي.. شكرا لك وأسأل الله لك المزيد من التوفيق والنجاح..

    Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 4 Thumb down 0

  17. غالية عبدالله قال:

    وفقك الله يا استاذ محمد

    من يعيش بهذه الروحانية والتأمل بالفعل انسان مميز

    واعتقد كنت في فندق شانغريلا :)
    لاني جلست متاملة هذا المشهد في هذا الوقت
    منذ اسابيع

    بارك الله فيك
    موفق دائما

    Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 5 Thumb down 0

  18. امجاد* قال:

    الخااااطرة جميلة ورائعة والى الا مااااااااام

    Well-loved. Like or Dislike: Thumb up 4 Thumb down 0

  19. chaimae قال:

    خاطرة روعة نشكرك

    تقييم التعليق: Thumb up 1 Thumb down 0

    • chaimae قال:

      اطلب منك المزيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييد

      تقييم التعليق: Thumb up 1 Thumb down 0

  20. يسعدك البـآريء ع جمـآل طرحك【ツ】
    وعطر حروفك ৲ৢঐ,,

    تقييم التعليق: Thumb up 2 Thumb down 0

  21. silina قال:

    الالتبتننينينيهقيبتتتتتتتسسسسسسلرىيبنم زواوا

    تقييم التعليق: Thumb up 1 Thumb down 0

أكتب تعليق

CommentLuv badge
سقاف كوم - حيث لا سقف للمعرفة! | جميع الحقوق محفوظة لموقع سقاف كوم | اتصل بنا لأفضل وأسرع تصفح لمدونة سقاف كوم استعمل فايرفوكس